مدرسة السيدة خديجة الثانوية بنات بسمسطا

التواصل مع هيئة التدريس ومع طلاب المدرسة


    الارشاد الطلابي

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 45
    تاريخ التسجيل : 01/04/2013

    الارشاد الطلابي

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء 31 ديسمبر 2013, 9:51 am


    كـل مايحتـاجه المرشـد الطلابـي الجديـد..أساسيات-مهام-خطة عمل-برامج-...الخ
    ________________________________________
    كـل مايحتـاجه المرشـد الطلابـي الجديـد..أساسيات-مهام-خطة عمل-برامج-...الخ
    المرشد الطلابي يعيش أول سنوات تعيينه بعض الفوضوية وافتقاد الأولويات وعدم الالمام بمهام العمل الارشادي والاحتياج للخبرات ،،
    وحرصا على اختصار الوقت للمرشد الطلابي الجديد وتركيز الجهد وترتيب الأولويات والالمام بالواجبات والمهام الارشادية سيتم طرح جل المهام والتوصيات ومن هذه الاستفسارات والتي تشغل ذهن المرشد الطلابي:
    أولا/اساسيات العمل الارشادي
    ثانيا/مهام المرشد الطلابي ورسالته التربوية..
    ثالثا/ السجلات وكيفية ترتيبها والتعامل معها
    رابعا/التعامل مع المشكلات التي تواجه المرشد الطلابي
    خامسا/برامج الارشاد الطلابي وبرنامج ارشاد...

    نبدأ على بركة الله بطرح نقاط وتوصيات وستكون في حلقات حتى يتم التركيزوبالتالي يسهل التنفيذ،،،،

    اولاً/ القواعد الأساسية في عمل المرشد الطلابي:

    مع انطلاقة كل عام دراسي ثمة منطلقات ومهام ارشادية يحتاجها في الغالب كل مرشد طلابي وخصوصا من تقلد مهمة الارشاد الطلابي هذا العام سائلا المولى له التوفيق والاعانة والسداد ،
    وطرحت هذا المهام والقواعد والاساسيات لان الاحاطة بهذه القواعد الأساسية للعمل الارشادي سيساهم كثيرا في تحقيق الاهداف التي يطمح المرشد الطلابي للوصول اليها والبحث عنها ومنها :
    اولا /النجاح المرشد الطلابي وتطبيق خطة الارشاد الطلابي
    ثانيا/التخطيط السليم الواضح
    ثالثا/ التنظيم والترتيب للبرامج
    رابعا/التركيز وعدم تشتت الذهن
    خامسا/ العناية بالوقت وسهولة النتفيذ
    وهناك ثلاث محاور وجوانب اساسية لانطلاقة المرشد الطلابي ولاهميتها فسنتحدث عنها بشيء من التفصيل وهي:
    المحور الأول/تهيئة الجانب النفسي
    المحور الثاني/تهيئة الجانب العملي
    المحور الثالث/ تهيئة الجانب الاجتماعي"
    المحور الأول/تهيئة الجانب النفسي
    والجانب النفسي هو الاساس والذي ينبغي ان يحظى به المرشد الطلابي قبل انطلاقة العمل في مجال الارشاد الطلابي مايلي: :
    1) التهيئة النفسية فالمرشد يجب ان يكون ( راغبا – ومقتنعا- ومتفائلا -)بعيدا عن المثبطات والتي ينبغي ان لايلتفت اليها كالحيل النفسية أوالوساوس القهرية او الشعور بالفشل والخوف الوهمي او.... .
    2) البحث عن مرجعية واضحة وناجحة كي تستطيع التركيز كي لايتشتت الذهن وتهدر الاوقات وتعم الفوضوية ويضعف الانتاج ولعله سيجد ضالته عبر هذا المنتدى باذن الله .
    3) الجدية ومضاعفة الجهد فمهنة الارشاد الطلابي تختلف كثيرا عن مهنة التعليم فالمعلم قد يكون محور تركيزه على جوانب محصورة( التحضير و الواجبات والمشاركة والاختبارات وتصحيح ورصد الدرجات...)لكن المرشد الطلابي محاور التركيز يصعب حصرها واقصد بذلك انه يحتاج لعزيمة وهمة ونشاط وصب خبرات وتجارب تظهر وتتجدد كل عام وليس كما يظنه البعض محطة استراحة بعد عناء التعليم.
    4) القدوة الحسنة فالطلاب اعينهم منوطة بك .. من خلال التحلي بالاخلاق الفاضلو والصدق في المعاملة والحلم ولين الجانب والابتسامة وجميل العبارة


    المحور الثاني/تهيئة الجانب العملي
    ويتناول هذا المحور ثلاثة جوانب Smile
    1) مكتب المرشد الطلابي
    2) برنامج الحاسب ارشاد
    3) الملفات والسجلات
    وسنتناولها بشيء من التفصيل:

    1)المكتب:
    وهو مظهر له يجب ان يكون له اهميته لدى المرشد لانه يعكس ماهية المرشد الطلابي كا انه يساعد على توفير جو من الراحة للزائر او للطالب ولايخفى بانه من متطلبات وبرامج المرشد الطلابي،،،
    ومن ثم يحاول المرشد الطلابي دائما على ترتيب المكتب واظهاره بالصورة التي تتناسب مع مكانة المرشد الطلابي ودوره الهام في الميدان التربوي...

    ومن الامور التي تساهم في تطوير هذا المجال:
    *اختيار الموقع المناسب للمكتب القريب من الطالب
    *وضع العبارات الترحيبية التي تجذب الطالب للزيارة
    *وضع ركن داخل المكتب يشتمل على الجدول المدرسي والرواد واعضاء الارشاد ولجنة التوجيه والارشاد... مفهوم التوجيه والارشاد وميادينه ومجالاته....الخ)
    2)برنامج الحاسب ارشاد
    وهو محور الارتكاز ومن الجوانب التي يجب انيعنى بها المرشد تجاه البرنامج:
    • انهاء السنة الدراسية الماضية وحفظها
    • تحميل برنامج معارف
    • متابعته بشكل يومي وتسجيل كل مايلزم تدوينه مثل:
    الخطة العامة للمرشد- الموقف اليومية الطارئة – الاحالات سواء تاخر صباحي او دراسي او سلوك او ...-
    الاجتماعات – الزيارات – دراسة الحالة – زيارة اولياء الامور-الحالات الخاصة ............... الخ
    • اخذ نسخة احتياطية للبرنامج لحفظ المعلموات كل شهر
    • تحميل الخطة العامة للمرشد الطلابي وتعديل مايلزم بما يتناسب مع امكانية المدرسة والطلاب
    )

    3)الملفات والسجلات ومن ابرز ملفات المرشد الطلابي :
    *ملف للتعاميم الواردة
    *ملف للخطابات الصادرة
    ملف خاص لكل مجالات التوجيه والارشاد الخمسة ( التربوي- الديني- النفسي والاجتماعي- الصحي - التعليمي والمهني)
    هناك سجلات خاصة :
    سجل الاعمال اليومية لحصرها وتنفيذها أولا بأول
    السجل العام ويشمل اسماء الطلاب وهواتفهم واللجان واعضاء الارشاد ورواد الفصول.. (تسجل ببرنامج ارشاد وتطبع)
    سجل رعاية الطلاب المتاخرين و لكل صف سجل خاص يتم ادراج الاحالات وسنتطرق اليها فيما بعد
    اما
    دراسة الحالة
    سجل المواقف اليومية الطارئة
    سجل الاجتماعات
    سجل حصر الحالات الصحية
    سجل زيارة اولياء الامور
    سجل سجل الحالات الخاصة
    (تسجل ببرنامج المرشد و يكفي)
    هذه باختصار ابرز السجلات
    وسنتطرق لبعض التقارير التي يجب اعدادها حسب الخطة كدراسة النتائج وبرنامج رعاية المتاخرين دراسيا والمتفوقين دراسيا والجمعية العمومية للآباء والمعلمين والتقرير الختامي وكل مايحتاجه المرشد الطلابي حسب الخطة الزمنية

    المحور الثالث/تهيئة الجانب الاجتماعي
    ويرتكز هذا الجانب بالذات قبل التعامل معه التبصير بنقطةهامة يجب وضع برنامج للعناية بها وهي:
    التعريف بماهية الارشاد ورسالته واهدافه ،،،فمثلا المعلم عندما يكون على معرفة برسالة الارشاد الطلابي وماهيته ومهامه لن يجد أي صعوبة في تنفيذ البرامج الارشادية وخصوصا المتأخرين دراسيا... لان بعض المرشدين وللأسف لا يعتني بهذا الجانب ،،الامر الذي افقد الكثير من المعلمين التعامل الامثل معه حتى اصبح المرشد الطلابي محل للنقد من قبلهم ولسان حالهم بالعبارة والتي قد نسمعها ( وش جالس المرشد يسوي؟؟وش شغلته) والسبب تلك النظرة الخاطئة من الطرف الآخر والمسبب لها المرشد الطلابي،،،،فآمل العناية بهذه النقطة.

    وسنتناول محاورخمسة وهي :
    1) الادارة
    2) المعلمين
    3) الطلاب
    4) اولياء الامور
    5) المشرف التربوي
    وسنتناولها بشيء من التفصيل:
    1)الادارة:
    وهي قاعدة العمل الارشادي فالنجاح في بناء العلاقة مع الادارة هو نجاح لشخصية المرشد وذلك من خلال:
    * التكاتف الاداري في العمل
    * الاطلاع على مهام المدير والوكيل حتى يكون المرشد على بينه بمهامه
    * عدم الاصطدام مع الادارة وهذا يعاني منه البعض ولاهميته ينبغي على المرشدعندما يكلف بعمل ليس من مهامه ينبغي عدم الاصطدام المباشر اتقان فن التعامل والتوجيه بطريقة تربوية وفق الخطوات التالية:
    1) مع مطلع العام يحاول المرشد تبصير الادارة والمعلمين والطلاب عن رسالته بوضوح ( كاعداد مطوية تتناول رسالة المرشد الطلابي ودوره ومهامة او اعداد بنر يتناول مهام المرشد الطلابي –الاستفادة من الاذاعة وتفعيل دور اعضاء الارشاد ولجنة التوجيه الطلابي)
    2) اذا كلفته الادارة بعمل آخر ليس من مهامه فينبغي ملاحظة مايلي:
    *محاولة اتقان فن التعامل مع الآخرين دون ان يخسرالادارة والسؤال كيفية التعامل مع الموقف
    *فن التعامل مع المواقف:
    -يجب على المرشد الطلابي ان يتقن مهارة المرونة عند التنفيذ فيحاول كسب الطالب وتعزيز الاستقرار النفسي لديه مع اتقان فن التعامل مع الموقف وفق الخطوات الارشادية المناسبة مثل:
    (تسجيل الموقف ضمن المواقف اليومية الطارئة –التوجيه واللين - الاتصال بولي الامر- استدعاء ولي امر الطالب- دراسة الحالة –الارشاد الفردي.......الخ
    - حاول ان توجه الادارة باسلوب غير مباشر الطريقة المثلى للتعامل مع الموقف .....
    -لا يخفى بأن وضع آلية محددة للتعامل مع المواقف اليومية سيسهل عمل المرشد ...
    - الاحالات دراسية او سلوكية في الغالب وحاول ان تنسق مع الوكيل والمعلمين بان التاخر الدراسي( من اولويات مهام المرشدالطلابي ) والحالات السلوكية (من اولويات مهام الوكيل) )

    2)المعلمون
    وهم دينمو العمل الارشادي فالتواصل معهم والاخوة بينم وبينهم سيساهم فيسهولة التنفيذ للبرامج الارشادية والاحاطة بمشكلات وحالات الطلاب ،،،وهذا يستوجب على المرشد الطلابي ان يتقن فن التعامل مع اخوانه المعلمين من خلال:
    • تبصير المعلمين بضوابط الاحالة وآلية علاج الطلاب المقصرين دراسيا او سلوكيا....
    • كل معلم يحتاج الى تعامل خاص فمعرفة النمط الشخصي للمعلم يساعد على سهولة التعامل معه
    • لابد ان تواجه بنقد من قبل معلم ما ولهذا اوصيك من بداية العام بالانطلاق والحرص ختى تكون النظرة ايجابية اليك وتذكر بان كل ذي نعمة محسود
    • بناء العلاقة الاخوية مع المعلمين ولو مجاملة مع البعض يساعد على نجاحك في العمل
    • ابتعد عن الجدال ماأمكن مع أي معلم فانت المستفيد اولا واخيرا....


    3)الطلاب
    وهو محور العمل الارشادي ولهذا ساسوق اليك بعض التوصيات والوقفات ومنها :
    • كم من طالب يمر بظروف صعبة يبحث عن من يواسيه او يستشيره او يقف معه او يوجهه ،،، ولهذا يقولون المرشد الطلابي القلب النابض لأبنائه ...
    • ليكن محياك الابتسامة وجميل العبارة وحسن الانصات والعناية بمشكلات الطلاب والسؤال عن احوالهم حتى تستطيع كسب القلوب وبالتالي التأثير فيهم..
    • لاتنتظر مجيء الطالب اليك لعرض مشكلته ولكن اكتشف انت الداء قبل الدواء...

    4) اولياء الامور
    وهم تجسيد العمل الارشادي تنطلق من خلال الاتصال المثمر ثم الزيارة وتتجسد بالجمعية العمومية،،
    ولايخفى بان بناء العلاقة بين البيت والمدرسة والتواصل مع اولياء يحقق اهداف عديدة ومن ابرزها:
    (الارتقاء بمستوى الطلاب المتأخرين دراسيا- سهولة دراسة الحالة- التغلب على مشكلات التسرب – رعاية الجانب السلوكي...) وقد يتساءل البعض عن انجع الطرق للتعامل مع اولياء الامور..
    1) قبل التعامل مع ولي الامر ينبغي العناية بان هناك تفاوت بينهم ( ثقافيا وتربويا واقتصاديا ...) وهذا ينعكس على الابناء ،،، ولهذا كما نراعي الفروق الفردية بين الطلاب فكذلك بين اولياء الامور,,,فمثلا بعض اولياء الامور مربين فاحرص تستفيد منهم ولا توجههم ,,,,
    • التدرج عند التعامل مع ولي الامر ،،، واختيارالوسيلة المناسبة له،،فالبعض لايحبذ الرسالة والآخر لايحبذ الاتصال والآخر يصعب عليه الزيارة والاهم هو توصيل رسالتك بالطريقة المناسبة له وليست لك،،
    • الاشتراك في خدمة جوال نت سيساهم في تقديم الخدمات الارشادية بيسر وسهولة ,,,

    5)المشرف التربوي
    وهو مرآة العمل الارشادي وحرصا على تحقيق المستوى المتميز في الآداء الوظيفي ينبعي ملاحظة ومراعاة جوانب منها:
    *تحري الاخلاص في العمل كي يكون متقبلا
    *العناية ببرنامج ارشاد من اول العام وتسجيل البيانات والبرامج والمواقف اولا باول
    *تحميل الخطة الارشادية من اول العام وتعديل مايلزم مع تناسبها للبيئة المدرسية والطلابية
    *العناية بالتقارير لكل برنامج يتم تنفيذه والاحتفاظ به
    *محاولة الابداع والتطوير فاطلاع المشرف على برامج تربوية جديدة مؤشر النجاح في العمل الارشادي
    *بناء العلاقة كما اشرت مع مدير المدرسة خطوة نحو التميز ونجاح بذاته..
    *واخيرا كما اشرت فالعناية بمظهر المكتب وترتيب الملفات والتنظيم يحمل خلفه انجازات.

    (برامج الأسبوع الأول والثاني والثالث للمرشد الطلابي)
    هناك برامج يجب ان تحظى بالعناية خلال الاسابيع الأولى ويمكن حصرها في عشر برامج اضافة الى مايستجد من تعاميم واردة وهي:
    اولا) تهيئة الجانب العملي وسبق الاشارة اليه ك:
    ( السجلات - برنامج ارشاد 5،23-........الخ)
    ثانيا) اعداد الخطة العامة وتسجيلها اولا بأول
    ثالثا) رعاية الطلاب المستجدين بالصف الاول المتوسط وتنفيذ الاسبوع التمهيدي للمرحلة الابتدائية..
    رابعا) ( برنامج الرعاية الصحية لمرض انفلونزاh1n1 )وقد سبق الاشارة الى بعض البرامج التفيذية والمطويات والنشرات الصحية...
    خامسا) اعداد النشرات التربوية والتوجيهات الارشادية(الاستذكار- على مقاعد الدراسة....)
    سادسا) مراعاة توزيع الطلاب داخل الفصل وتهيئة الجو الدراسي للطالب.
    سابعا) (تهيئة ركن الارشاد الطلابي ومحاولة ان يكون محتواه خلال الاسابيع القادمة عن رعاية الجانب الصحي و تهيئة الجانب الدراسي للطلاب بعد الاجازة)
    ثامنا)حصر الحالات الخاصة واكتشاف الحالات الخاصة والاستفادة من النموذج لتفعيله.
    9)بناء العلاقة الايجابية بين المرشد والمسترشد وتهيئة الاستقرار النفسي للطالب..
    10)؟؟؟ اتركه لابداعك
    (برنامج رعاية الطلاب المتأخرين )
    ويتناول برامج عدة يمكن حصرها في الخطوات التالية
    * تزويد المعلمين بنموذج الاحالة
    الاحالة.zip
    * اتخاذ الخطوات الاجرائية الموجودة في النموذج
    عقد( الجمعية العمومية للآباء والمعلمين)

    الجمعية العمومية للآباء والمعلمين
    يتساءل البعض عن آلية التنفيذ للجمعية وسبق الاشارة الى ذلك ومن النماذج التي اعددتها باختصار :
    *اعداد النشرات الترحيبية كما في الملف المرفق
    *اعداد بطاقات خاصة للطلاب كما في الملف المرفق
    *اعداد مطوية تربوية وشهادات شكر كما في الملف المرفق
    *اعداد نموذج خاص للمعلم كما في الملف المرفقالخطوات الاجرائية:
    1)يتم تكبير النشرات والبنرات ووضع اللافتات الترحيبية مع الضيافة......
    2) يتم تزويد طلاب جماعة الارشاد بالبطاقات وتوزيع المطويات مع معلمي المواد والكتب التربوية المناسبة لاستقبال أولياء الامور
    3)ترتيب اماكن المعلمين وتهيئة اماكن لأولياء الامور
    4)يتم منح اولياء الامور المتميزين شهادات شكر وتقدير
    5) كتابة تقرير متكامل عن الجمعية.......

    الجمـعية.
    التهيئة للاختبارات :

    (محاور تساهـــم في تفعيل رسالة المرشــدالطلابي)
    تحدثت فيما سبق عن صور من النماذج الارشادية وكأنه مع طلابه خليه!!!
    ومن المحاور التي نقف معها كي نكون قريبا من هؤلاء الناجحين فيكون للارشاد دوره الفعال فلايختصر على الاعمال المكتبية وتعبئة الاوراق!!!!

    اولا(الصفات الشخصية)
    1)ان يكون اختيارك لرسالة الارشادالطلابي من قناعة لا بحثا عن الراحة،،،فالاختيار المهني له دور اساسي في نجاح العمل الارشادي.
    2)القدوة:
    فتأثير الفعل اقوى من القول فالمرشد الذي يبتحلى بسمات المرشد كالصبر واللين والتروي والحكمة و.....سيكون لتوجيهه أثر واضح ،،،
    3)الهمة:
    والنشاط والحيوية لها ثمار وبقدر ماتتعنى تنال ماتتمنى ...

    4)الراحةالنفسية
    واقصد بذلك من يحمل هم الارشاد لان البعض لايحمل هم نفسه فضلا على ان يحمل هم غيره!!فتراه متوترا او مهموما او مشحونا او ،،، وكأن هموم الامة فوق رأسه والسبب ان ذهنه مشغول بحطام الدنيا او غيرها ،،،،

    ثانيا(المدرسة)
    1)البرامج
    فالبرامج المتنوعة تساهم في تحريك الطلاب وانا على يقين بان الطلاب يتعطشون ويفتقدون البرامج الارشادية وقد نظمت برنامج التعزيز الايجابي والذي سبق الاشارة اليه وكان له نجاح قوي واثر في نفوس الطلاب وتعلقهم بالمرشد الطلابي،،، ولعلي كذلك ان اطرح دورة جاهزة عن التخطيط الاستذكاري ولايخفى الاثر الذي تتركه الدورات على شخصية الطالب..

    2)تغيير النظرة
    واقصد ان بعض المعلمين او الطلاب يعتقد خاطئا بان المرشد رسالته التأديب وتكميل عدد و....

    3)مسابقات....
    وتكون منضبطة وتحقق اهداف شريطة توفر الحوافز التشجيعية.

    4)حوافزمتعددة...
    فالابتسامة وشهادات الشكر والزيارات والوجبات ورسائل الشكر عبر الجوال و,,,,ينبغي ان تتنوع حتى لايمل الطالب.

    ثالثا(الصناديق)
    1)الرسائل الايجابية
    وهي تزرع محبة الطلاب بالمرشد وتتناول صور عديدة( السلام-الترحيب _السؤال عن الحال-الابتسامة-الدعاء-البشاشة-الهدية-التماس المعاذير-التفقدعن بعد-خدمة الآخرين-الايثار-التضحية-وتشجيع المقصر وتعزيز المتفوق .......الخ

    2)لاتغفل عن ذوي الحالات الخاصة و المتاخرين دراسيا...
    ان اهتمامك بلآخرين سيجعل مشاعرهم تتجه اليك وبالتالي استجابتهم ستكون سريعة ،،

    3)شارك مع ابنائك بالانشطة
    مااجمل ان ترى المرشد يشارك ويجلس ويناقش ويمارس الانشطة من اجل تقارب القلوب وازالة الفجوة وهو شعار التواضع بحق.

    4)تفقد احوالهم واسال عنهم
    وهذه نقطة هامة قد يغفل عنها المرشد والمربي حينما يتغيب الطالب لظرف صحي فليت شعري كيف ستكون مشاعره عندما تراه من الغد وتسأل عن حاله ولسان حالك لقد فقدتك فغيابك مؤثر علي وعلى مستواك الدراسي !!! وحينما ياتيك الطالب يريد افطارا فتفرج كربه وتدخل السرور عليه!!!

    واخيرا انا على يقين بان هناك برامج اخرى وطرق تساهم في جعل الارشاد خلية تتدفق عسلا كما يتدفق الطلاب الى المرشد لانهم يشعرون بانه القلب النابض والساعد الايمن والاب الروحي لهم..

    ’’دور المرشد الطلابي فترة الاختبارات"

    دور المرشد والمرشدة أثناء فترة الاختبارات ؟

    مشكلة بعض المرشدين الطلابيين في المدارس أنهم لايعرفون دورهم الإرشادي الحساس أثناء فترة الاختبار ، فهو دور حيوي ومهم جدا ، لذا عمد بعض مديري المدارس إلى تكليف المرشد أو المرشدة بالعمل داخل غرفة رصد الدرجات أو ما يطلق عليها ( لجنة النظام والمراقبة )و يكلف بالملاحظة ،أو يترتيب أوراق الاختبار أو غير ذلك مما لاعلاقة له بعمله الإرشادي،

    كنت في زيارة لمدرسة ما فشاهدت المرشد الطلابي يلاحظ في إحدى الصالات فسألته أهذه وظيفتك ؟، وكان مرشدا متميزا فقال كلمة أسكتتني ، هكذا تريدون ياوزارة التربية فالقواعد التنظيمية تنص على أن لمدير المدرسة الحق بأن يكلف المرشد الطلابي بما يراه ، من هنا لم أناقش مدير المدرسة واكتفيت بالسكوت لأني أعرف إجابة مدير المدرسة ،وعلى الرغم من ذلك فإنه يوجد في مدارسنا مرشدون متميزون ومرشدات متميزات أشهد لهم بالإخلاص والتفاني في خدمة الطالب والطالبة ،

    إليكم هذه الحادثة التي أرويها لكم على لسان أحد المرشدين ، وهي –طبعا- تمثل دور المرشد الحقيقي أثناء فترة الاختبار، الحادثة ، أن أحد التلاميذ المجدين عندما أستلم ورقة الأسئلة رفع يده للملاحظ وقال له : أستاذ إني لاأرى شيئا ( أصيب بحالة هستيرية مؤقتة) عند رؤيته ورقة الأسئلة(فقد النظر )، فما كان من الملاحظ إلا أن استدعى فورا المرشد الطلابي الذي كان واقفا يلاحظ وجوه الطلاب ،وما يظهر عليها من توتر أو قلق،
    قام المرشد فورا بأخذ الطالب وأدخله غرفة الإدارة وأجلسه على الكرسي وصار يتحدث معه بهدوء وطمأنينة ،وأخضر له كأسا من العصير حتى ارتاح الطالب ، وقال له المرشد يمكنك أن تجيب عن الأسئلة هنا: ، ولكن الطالب رفض البقاء في غرفة الإدارة وطلب أن يعود ويختبر مع زملائه ، فعاد الطالب بعد أن رجع إلى وضعه الطبيعي ،
    هكذا نريد من المرشد الطلابي والمرشدة الطلابية أن يكونا عينا ثاقبة وأذنا صاغية لما يعترض الطلاب والطالبات من قلق وتوتر أثناء فترة الاختبار ، إذ من الأخطاء الشائعة أن يكلف المرشد الطلابي أو المرشدة الطلابية بأعمال تتناقض مع طبيعة عملهم الإرشادي كالملاحظة أثناء الاختبارات ، لكن هذا لايمنع أن يكون المرشد متعاونا مرنا مع إدارة المدرسة بشرط ألا يخل ذلك بعمله الإرشادي 0


    دور المرشد الطلابي والمرشدة الطلابية دور حساس جد لاسيما في فترة الاختبارات ، فهما اللذان يسعيان دائما إلى تهيئة الأجواء المناسبة للطلاب والطالبات لكي يؤدوا اختباراتهم في جو تسوده الآنسانية وعدم التوتر وجعل فترة الاختبار فترة طبيعية يجتازها الطلاب والطالبات بكل يسر وسهولة ،


    المرشد الطلابي والمرشدة الطلابية عليهما أن يلطفا الجو المدرسي بابتسامتهما الدائمة في وجوه الطلاب والطالبات ، وحث المعلمين والمعلمات على عدم العبوس والتجهم في وجوه الطلاب والطالبات ،
    وعلى الإدارة المدرسية والمعلمين والمرشدين أن يخففوا قدر المستطاع من رهبة الاختبارات وإزالة التوتر الذي يصاحب الطلاب والطالبات أثناء أداء الاختبار ،

    دور المرشد الطلابي في الاختبارات
    أولاً :- ما قبل الاختبارات :
    الاجتماع مع الطلاب المتفوقين بحضور مدير المدرسة لتشجيعهم وحثهم على مواصلة الجد والاجتهاد ليستمر تفوقهم مع نتائج نهاية العام .
    الاجتماع بالطلاب المعيدين والمتأخرين دراسياً بحضور مدير المدرسة وذلك من أجل إعطائهم بعض التوجيهات العامة التي تساعدهم على اجتياز الاختبارات والاستعداد جيداً لها مع توجيههم لتناسي درجات الفصل الأول لكي لا تؤثر على طريقتهم وجديتهم في الاستعداد للاختبارات .
    المشاركة في إعداد جدول الاختبارات مع مراعاة أراء الطلاب والتقريب بينهما مع الأخذ في الاعتبار السهولة والصعوبة في كل يوم اختبار.


    تهيئة الطلاب بصفة عامة من خلال نشرة تربوية تتضمن :-
    * التعريف بالهدف من الاختبارات .
    * طرق أساليب الاستذكار الجيد .
    * العمل على إعداد جدول للمراجعة لجميع المواد قبل الاختبارات .
    * توجيه الطلاب إلى أهمية البعد عن الضغوط النفسية والاجتهاد .
    * توجيه الطلاب إلى أهمية البعد عن المنبهات ، وأهمية أخذ قسط وفير من الراحة أثناء فترات المذاكرة والاختبارات .
    * توجيه الطلاب إلى أهمية زيارة المرشد عند الإحساس بالقلق من الاختبارات أو لأي أمر آخر
    * توجيه الطلاب إلى أفضل طرق الاستذكار الجيد ، ويمكن الاستعانة ببعض الطلاب المتميزين بتجاربهم في هذا الأمر .
    * توجيه الطلاب إلى أهمية مكافأة النفس عند القيام بجهد جيد قبل وأثناء الاختبارات من أجل إدخال المرح والسرور أثناء فترات قد يكون الطالب مشحون نفسياً من الاختبارات .
    * توجيه الطلاب إلى أهمية الاستفادة من الأسبوع الأخير الذي يسبق الاختبارات لمراجعة المعلمين فيما قد يصعب عليهم فهمه .
    * توجيه الطلاب إلى كيفية التعامل مع أسئلة الاختبارات وطريقة الإجابة عليها ، وكيفية التدرج في الإجابة على الأسئلة .

    ثانياً :- ما يقوم به المرشد أثناء أداء الاختبارات :
    * يشرف إشرافاً عاماً على الطلاب أثناء أدائهم الاختبارات .
    * العمل على توفير احتياجات الطلاب أثناء أداء الاختبارات .وتهيئة الجانب النفسي للطلاب
    * علاج المشكلات الطارئة واحتوائها عند الطلاب .
    ومراعاة ذوي الحاجات الخاصة أثناء أدائهم للامتحانات .
    * متابعة الطلاب المتأخرين عن موعد الاختبار والاتصال بهم للحضور والتعرف على أسباب تأخرهم أو غيابهم .

    ثالثاً : بعد الاختبارات :
    * إعداد الإحصائيات وحصر الطلاب المتفوقين والمتأخرين دراسياً .
    * استكمال السجلات الخاصة بالإرشاد .
    * إرسال أسماء الطلاب المتفوقين إلى الإدارة .
    * إعداد التقرير الختامي لأعمال التوجيه والإرشاد بالمدرسة وهذا يكون: ( في نهاية العام الدراسي ).









    [
     bounce 

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 فبراير 2017, 4:35 am